استنى استنى
كشفتك يا محتال
انت عضو معنا ولا زائر ؟؟ هاه
ازا عضو يلا فوت بسرعة سجل دخول
وازا زائر بنتشرف بانضمامك معنا



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ذكــــــر أخــآكـ بما يكـــرهـ ...!!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سـبــــــــآ
عضو مميز
عضو مميز
avatar

رقم العضوية : 7
تاريخ التسجيل : 21/10/2010
عدد المساهمات : 2147
الجنس : ذكر
mms mms :

مُساهمةموضوع: ذكــــــر أخــآكـ بما يكـــرهـ ...!!!    الخميس ديسمبر 09, 2010 10:15 pm

الســــلآم عليكم ..
رساله من ايميلي ..أعجبتني حبيت أنزلها تستفيدون وتفيدون ان شاء الله ..


صباح \مساء الخير .. كلن بوقته

بتكلم عن شي اتوقع كلنا مستهينين فيه ولا ازكي نفسي بالعكس انا اسويه بس ناويه اقلع عنه <حشا تدخين




الغيبه من كباااااائر الذنووب
مستووعبين انها من الكباائر !!!!!!!



الغيبه طبعاً هي ذكرك اخاك بما يكره

والمشكله المستمع برضو مثل المغتااب !

عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : «الساكت شريك المغتاب» وقال : «المستمع أحد المغتابين»

اول شي حكمها محررررررمه وكبيره من كبائر الذنوب ..

قال تعالى : «
ولا يغتب بعضكم بعضاً أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتاً فكرهتموه واتقوا الله إن الله تواب رحيم»



وقال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) «إياكم والغيبة فإن الغيبة أشد من الزنا ، إن الرجل يزني ويتوب فيتوب الله عليه وإن صاحب الغيبة لا يغفر له حتى يغفر له صاحبه»

الغيبه اشد من الزنا مستووعبين انو الموضوع مو سهل


وقال (صلى الله عليه وسلم) : «مررت ليلة أسري بي على قوم يخمشون وجوههم بأظفارهم فقلت يا جبرئيل من هؤلاء ؟ فقال : هؤلاء الذين يغتابون الناس ويقعون في اعراضهم»
. وأوحي الله تعالى إلى موسى ابن عمران : «من مات تائباً فهو آخر من يدخل الجنة ومن مات مصراً عليها فهو أول من يدخل النار»


كلنا عرفنا بحكمه طيب نبي نكفر عن ذنبنا

كفارة الغيبة : هي أن تتوب منها وتندم على فعلها ، وبذلك تخرج من حق الله تعالى ، ويبقى عليك حق أخيك المؤمن
الذي اغتبته ، وطريق الخروج من حقه كما يأتي
:
1 ـ إن كان حياً يمكنك الوصول إليه فاذهب اليه واعتذر من فعلك ، واستحله ، وبالغ في الثناء عليه لتطيب نفسه ، وإذا فعلت هذا ولم تطب نفسه ففي ذهابك إليه ، واعتذارك وتأسفك من الأجر ما يقابل إثم الغيبة يوم القيامة .
ويشترط في استحلالك منه : أن لا تكون الغيبة سبباً لوقوع الفتنة بينك وبينه ، سواء بلغته الغيبة قبل ذهابك إليه أو
بسبب اعتذارك منه .

2ـ إن كان من اغتبته ميتاً أو غائباً لا يمكنك الوصول إليه فأكثر له من الاستغفار والدعاء ، ليجعل ثواب ذلك في
حسناته يوم القيامة ، ويكون مقابلاً لما تحملت من السيئآت بسبب اغتيابه .

3 ـ إذا كان حياً ولم تبلغه الغيبة وكان في إطلاعك إياه عليها ـ حال التحلل والاعتذار ـ إثارة للفتنة ، فلا تذهب إليه ،
[size=25] بل اكثر من الإستغفار والدعاء له.
[/size]









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alrazem.alafdal.net/forum.htm
جوري
مشرفة القسم الاسلامي
مشرفة القسم الاسلامي
avatar

رقم العضوية : 17
تاريخ التسجيل : 01/11/2010
عدد المساهمات : 1950
الجنس : انثى
mms mms :

مُساهمةموضوع: رد: ذكــــــر أخــآكـ بما يكـــرهـ ...!!!    الجمعة ديسمبر 10, 2010 8:21 am





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ذكــــــر أخــآكـ بما يكـــرهـ ...!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدي رآزم العآم :: القسم الإسلآمي-
انتقل الى: